.:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:. منتديات طلبة جامعة منتوري قسنطينة .:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:.
بســـمِ آلله الرحمآن الرحيم
السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته
نتـمنى لكـــ قضـآء ـأوقـآت ممتــعه و مفيده معنـآ
ـإستمـتع برفقتنـآ وـاستفيد من مواضيعنا وأفيد
في منتدـآنـآ ـالرـآئع و ـالمتألق
منتـديـآت ♥ طلبة جامعة منتوري قسنطينة ♥
شكـرـآ لـزيـآرتنـآ
وشكرا لاشتراكك معنا....
اضغط على التسجيل اذا كنت / ي غير مسجل/ة
و على دخول اذا كنت عضو/ة

.:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:. منتديات طلبة جامعة منتوري قسنطينة .:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:.

منتديات طلبة جامعة منتوري قسنطينة - الجزائر
منتدى الطلبة الجزائريين و العرب

 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ساعــة المنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» NEW MEMBER
أمس في 17:46 من طرف Ninjaa1

» تواريخ اجراء مسابقات الماجستير
أمس في 10:40 من طرف rachida berrahal

» هذه 64 مذكرة تخرج ليسانس مالية لسنة 2010
الإثنين 15 سبتمبر 2014 - 13:27 من طرف اسراء اريج

» english foooooooooooor ever
السبت 13 سبتمبر 2014 - 12:24 من طرف monaliza88

» طلب
الثلاثاء 9 سبتمبر 2014 - 11:39 من طرف موحياسين

» دردشة مع الاعضاء الجدد
الأحد 7 سبتمبر 2014 - 21:46 من طرف hassane1984

» الدخول الجامعي
الأحد 7 سبتمبر 2014 - 20:17 من طرف hassane1984

» ساعدوني من فضلكم
الخميس 4 سبتمبر 2014 - 12:58 من طرف amel025

» details constructifs
الثلاثاء 2 سبتمبر 2014 - 17:21 من طرف rachid ziane

» مساعدة عاجلة من طلاب و أساتذة جامعة قسنطينة
الإثنين 25 أغسطس 2014 - 5:45 من طرف hassane1984

» عضو جديد و طلب عاجل لأهل قسنطينة الأكارم
الجمعة 22 أغسطس 2014 - 14:17 من طرف hassane1984

» ما هي اخصاصات ليسانس بيولوجي ؟؟
الأربعاء 20 أغسطس 2014 - 19:37 من طرف روفيدة

» انا طالب جديد ارجوا المساعدة ..........
السبت 16 أغسطس 2014 - 17:00 من طرف hicham04aliradi

» تعارف و تواصل بين طلاب البيولوجيا ..جامعة قصنطينة
الثلاثاء 12 أغسطس 2014 - 17:18 من طرف nadaalayam246

» اللهم لا ترفع لليهود في القدس رايه،
الخميس 7 أغسطس 2014 - 16:14 من طرف Nadjibovic

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
hassane1984 - 6830
 
وائل فلسطين - 3765
 
الخنساء - 2815
 
Ninjaa1 - 2404
 
الجزائر اسمي - 2385
 
Kenza Dk - 1948
 
القناص - 1781
 
lilia-labesta - 1423
 
ميسم - 1355
 
imene hanena - 1271
 
مركز لرفع الملفات و الصور على الأنترنت
nwail
ساعــة المنتدى
شاطر | 
 

 الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجزائر اسمي
:. مشرف سابق .:
:. مشرف سابق .:


انثى
عدد المساهمات : 2385
العمر: 10
الإختصاص الجامعي: ...
تاريخ التسجيل: 25/10/2009
السٌّمعَة: 14
نقاط: 8977

مُساهمةموضوع: الشهيد البطل زيغود يوسف   الأربعاء 24 فبراير 2010 - 23:31











زيغود يوسف






مولده ونشأته




ولد زيغود يوسف في 18 فيفري1921 ، بقرية "سمندو" التي تحمل اليوم اسمه وتقع شمال قسنطينة ، زاول تعليمه في الكتاتيب لحفظ القرآن كما درس في المدرسة الابتدائية ونال شهادة التعليم الابتدائي. ولأسباب كثيرة توقف عن متابعة تعليمه.








نضاله


انخرط وعمره 11عاما في حزب الشعب الجزائري ، وأصبح سنة 1938 المسؤول الأول للحزب بـ "عنابة". بعد انتخابه ممثلا لحركة إنتصار الحريات الديمقراطية، انضمّ للمنظمة الخاصة التي أوكل إليها توفير الشروط الضرورية لاندلاع الكفاح المسلح.


سنة 1950 ألقت الشرطة الاستعمارية القبض على زيغود يوسف بتهمة الإنتماء إلى المنظمة الخاصة إلى غاية أفريل 1954 تاريخ فراره من سجن عنابة


حرب التحرير الوطنية


في 1954 التحق باللّجنة الثورية للوحدة والعمل. في ،أول نوفمبر 1954 كان إلى جانب ديدوش مراد ، مسؤول الشمال القسنطيني الذي أصبح يُسمَّى الولاية الثانية حسب تقسيم جيش التحرير الوطني.


بعد استشهاد البطل ديدوش مراد، تولى زيغود يوسف خلافته ومن موقع هذه المسؤولية قام بتنظيم الهجوم الشهير ، هجوم 20 أوت 1955 الذي كان له أثر كبير في التجنيد الشعبي من أجل معركة التحرير ، بعد عام كامل وفي 20 أوت 1956 انعقد مؤتمر الصومام الذي وضع الهياكل التنظيمية للثورة وعُيِّن زيغود يوسف عضوا بالمجلس الوطني للثورة الجزائرية مع ترقيته إلى رتبة "عقيد" في جيش التحرير وتأكيده قائدا للولاية الثانية


استشهاده


بعد عودته إلى الولاية الثانية وشروعه في تنفيذ قرارات المؤتمر ، وخلال إحدى جولاته لتنظيم الوحدات العسكرية سقط زيغود يوسف شهيدا في كمين وضعه العدو يوم 25 سبتمبر 1956 وعمره لم يتجاوز 35 سنة

قيلت القصائد الكثيرة في هذا البطل ، لكن أروع ما قيل ما نظمه الشاعر السوري الكبير سليمان العيسى الذي قال سبعا وثلاثين قصيدة في الثورة صدرت في دواوين . ألهمني الله فجمعت كل الشعر الذي قيل في الثورة الجزائرية في سوريا عندما كنت سفيرا بدمشق بين 1974 و 1977 فكانت الحصيلة 199 قصيدة قالها 64 شاعرا وشاعرة سوريين من عشرين مدينة وقرية سورية. وقبلها عملت سفيرا في بغداد فجمعت كل ما قيل في الثورة من شعر في العراق وكانت الحصيلة 255 قصيدة قالها 107 شاعر وشاعرة من العراق. وهي مطبوعة في أربع مجلدات. وهذا رد مفحم على غِربان الفرنكفونية الذين يروجون بالفرنسية أن العرب لم يقدموا شيئا للجزائر، فقد قدموا المال والسلاح وأحيانا الرجال لثورة أول نوفمبر فستة أطباء تخرجوا من الجامعة السورية والتحقوا بالثورة، منهم الدكتور إبراهيم ماخوس الذي يعيش بيننا شفاه الله من مرضه، العرب دعموا وغنوا الثورة بقصائد خالدة. وأنا أعتز بما جمعت عن الثورة من شعر أكثر من اعتزازي كسفير.
تحرّى الشاعر عن ظروف استشهاد البطل في واد من وديان الجزائر المضرجة بالدماء، ووصف وصفا دقيقا معركة الاستشهاد فقال:
يوسف زيغود
للشاعر السوري سليمان العيسى **
صمتٌ على الوادي يروّع الوادي
وسحابة من لوعةٍ وحِدادِ
أرسى على الهضَبات ريشُ نسورها

وتمزقت من بعدِ طول جِلادِ
هدأ الوميض.. فلا أنينُ شظِيةٍ
[b]يُصمي، ولا تكبيرةُ استشهادِ[/b]
[b](الحَفنة) المتشبثون بحفنةٍ [/b]
[b]ضؤلت وهانت من لظى، وعتادِ[/b]
[b]ألقَوْا بوجه الموت آخرَ صفعةٍ[/b]
[b]وتساقطوا تحت الجحيم العادي[/b]
[b]النار تأخذهم.. فسرب رائحٌ[/b]
[b]من باصقاتِ ردًى، وسِربٌ غادِ[/b]
[b]وكتيبةٌ تنثال إثر كتيبةٍ[/b]
[b]كثرت هناك كتائبُ الجلاّدِ[/b]
[b]حشدَ الألوفَ.. يكاد يعتقد الحصى[/b]
[b]والريحَ ثوارا.. وحََرج الوادي[/b]
[b]حشدَ الألوفَ .. لقاءُ (سيِّدَ أحمدٍ) 4[/b]
[b]رُعْبٌ يشلّ النبض في الأكباد [/b]
[b]رعب يسمر بالمدرعة الخُطى[/b]
[b]فمدافع السفاح كالأوتاد[/b]
[b]وتُجَنُّ من حنَقٍ ، فتُمطر موتها [/b]
[b]حينا بلا هدف ، بغير رَشاد [/b]
[b]وتلعلع النيران .. كل حنيَّـة[/b]
[b]لهَبٌ إلى دمنا لهيفٌ صادِ [/b]
[b]وتجيب من وكر النسور رصاصةٌ[/b]
[b]لتُصِرَّ,, هذي تربتي وبلادي[/b]
[b]لن يُسلمَ الوادي ثراه لغاصبٍ[/b]
[b]إلا على جثث .. على أجسادِ[/b]
[b]* * *[/b]
[b]صمت على الوادي ، يروع الوادي [/b]
[b]وسحابة من لوعة وحِداد[/b]
[b]أرسى على الهضبات ريش نسورها[/b]
[b]وتمزقت من بعد طول جلاد[/b]
[b]يا سَفْحَ يوسُفَ، يا خضيبَ كمينه[/b]
[b]يا روعة الأجداد في الأحفاد[/b]
[b]يا إِرْثَ موسى في النسور وعُقبةٍ[/b]
[b]والبحرُ حولك زورق ابن زِيّادِ[/b]
[b]يا شمْخة التاريخ في أوراسنا [/b]
[b]يا نبع ملحمتي بثغر الحادي[/b]
[b]أتموتُ ؟ تاريخ الرجولة فِرْيةٌ[/b]
[b]كبرى إذن ، ووضاءةُ لأمجادِ[/b]
[b]أتموتُ ؟ كل حَنِيَّةٍ بجزائري[/b]
[b]ميلاد شعب رائعٍ ميلادي..[/b]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hassane1984
.:: المدير التنفيذي ::.
.:: المدير التنفيذي ::.


ذكر
عدد المساهمات : 6830
العمر: 30
الإختصاص الجامعي: مهندس معماري
مكان الإقامة: قسنطينة
تاريخ التسجيل: 02/01/2010
السٌّمعَة: 63
نقاط: 18477

مُساهمةموضوع: الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله   الجمعة 30 يوليو 2010 - 18:14

[center]الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله-

إضغط هنا لرؤية الصورة بحجمها الطبيعي.

مولده ونسبه :
ولد
الشهيد زيغود يوسف يوم 18 فيفري 1921 بدوار الصوادق بسمندو قرب سكيكدة
التي أصبحت اليوم دائرة تحمل اسمه، وينحدر الشهيد من أسرة معروفة بتدينها
ووطنيتها العميقة، فغرس والديه ذلك في ابنهما يوسف الذي كان يسمع عنهما
أحاديث وروايات عن الهمجية الاستعمارية وبأنها تمثل السبب في مأساة وبؤس
أغلب الأسر الجزائرية، وأن المزارع التي كان الجزائريون يشتغلون فيها
كخماسة كانت كلها أرض هذه الأسر وآباء وأجداد هؤلاء الخماسين.

دراسته:
دخل
الطفل زيغود يوسف إلى الكتاب لحفظ القرآن الكريم كغيره من الأطفال
الجزائريين وفي الوقت نفسه التحق بالمدرسة الفرنسية فاكتشف أكاذيب المعلم
الاستعماري ندما كان يقول لهم: إن وطنكم وأمتكم هي فرنسا وان أجدادكم هم
الغاليون، فكان زيغود يفور من هذا الكلام لأنه تعلم وهو صغير بأن هؤلاء
الفرنسيون جاءوا من وراء البحر فسلبوا الارض واستعبدوا الشعب وكان يقول كيف
نكون فرنسيين ونحن نتميز عنهم في اللغة والدين والعادات والتقاليد ولو كان
كذلك فلماذا هم يعيشون في بحبوحة ونحن نعيش في بؤس مستعبدين وقد كان الطفل
يوسف كله ذكاء وقدرة فائقة على الملاحظة والتمحيص، مما جعله يفوق انداده
في الدراسة، فنجح في امتحان الشهادة الابتدائية إلا أن ظروف عائلته
والعراقيل الاستعمارية منعته من مواصلة الدراسة، ورغم ذلك كون نفسه
بالاكثار من المطالعة في كتب التاريخ والسياسة والفكر مما أكسبته قدرة
فائقة على التفكير الصحيح والسليم.

حياته العملية:
كان
الشاب زيغود يوسف ذا يد سحرية في مجال الصنعة حيث اكتسب مهارة فائقة في
عدة حرف أهمها النجارة والحدادة ولو كان زيغود في مجتمع متقدم لكان أحدا من
كبار الصناع أو المخترعين واشتغل الشاب يوسف حداد في سمندو(زيغود يوسف
اليوم) لمساعدة عائلته، كان يفتخر كثرا بحرفته وكيف لا يكون كذلك وهو الذي
سمع وقرأ أن الكثير من الأنبياء والرسل كانوا يملكون صنعة، فالنبي زكرياء
كان نجارا، وداوود عليه السلام علمه الله الصنعة، مما يدل على أهمية تعلمها
سواء كانت بسيطة أو متطورة.

انخراطه في العمل السياسي
اتصلت
القيادة المحلية لحزب الشعب الجزائري بسمندو في عام 1940 بالشاب زيغود
يوسف، فطلبت منه الانخراط في الحزب لما رأت فيه من ايمان عميق بالوطن
والدين، ولما يتمتع به من أخلاق عالية فسر كثيرا هذا الشاب اليافع لأنه
اكتشف بأن هناك تنظيما سريا يعمل من أجل استقلال الجزائر وتحرير الشعب من
الجبروت الاستعماري وتخلصه من استغلال المعمرين لأراضيه وعرق جبينهم.

وشرع الشاب زيغود يوسف في نشر الفكرة الوطنية في
صفوف أبناء منطقته بكل ما أوتي من ايمان وقوة الحجة، وكان يوزع سرا منشورات
حزب الشعب الجزائري، فلعب دورا كبيرا في انتشار الفكرة الوطنية في منطقته
مما سمح له بقيادة الشعب في مظاهرات عارمة يوم 8 ماي 1945 ليطالب فرنسا
باعطاء الجزائر استقلالها، وواجه الاستعمار تلك المظاهرات التي وقعت في
أغلب مناطق الجزائر وفي شرق البلاد خاصة، بوحشية وهمجية لا مثيل لهما، فأقي
القبض على المناضل زيغود يوسف فأودع السجن وسلطت عليه كل أنواع العذاب مثل
الكثير من أبناء هذا الوطن العزيز ثم أطلق سراحه بعد فترة من الاعتقال.

اقتنع مناضلوا حزب الشعب الجزائري الذي أصبح يدعى
بحزب " حركة الانتصار للحريات الديمقراطية" بعد الحرب العالمية الثانية بأن
الاستعمار لا يفهم إلا لغة السلاح، وبأن ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا
بالقوة، فعمدت قيادة الحزب في عام 1947 إلى إنشاء تنظيم شبه عسكري سمته
المنظمة الخاصة مهمته التحضر للثورة المسلحة ضد الاستعمار بتدريب المناضلين
وجمع الأسلحة والأدوية والمؤن استعدادا لليوم الموعود.

أصبح زيغود يوسف مسؤولا على المنظمة الخاصة في منطقة
سمندو، فجمع الرجال المخلصين ذوي الأخلاق العالية والقدرة على الصبر
والثبات وكتمان السر والمتحمسين للعمل المسلح، وكل ذلك كان وفق الشروط التي
وضعها الحزب للانخراط في المنظمة الخاصة، فشرع هؤلاء في التدريب على
اسعمال السلاح واقامة دورات تدريبية لصنع المتفجرات، والعمل على التزود
بالاسلحة، والاهتمام بالتربية الدينية والوطنية لصنع الرجل المثالي المؤمن
بشعبه ووطنه ودينه.

والتمويه والتغطية على العدو الاستعماري واصل زيغود
يوسف نضاله العلني مع حزب حركة الانتصار للحريات الديمقراطية، فرشحه الحزب
للإنتخابات البلدية عام 1947 وفاز فيها رغم محاولات التزوير الاستعماري،
فأصبح مستشارا بلديا بسمندو.

وأكتشف الاستعمار المنظمة الخاصة في عام 1950 فاعتقل الكثير من اعضائها
ومنهم زيغود يوسف الذي أودع سجن عنابة الكبير مع 122 من أعضاء المنظمة.

فراره من السجن:
أخذ
زيغود يوسف منذ دخوله سجن عنابة في التفكير في وسيلة للفرار والالتحاق
ببعض أعضاء المنظمة الخاصة الذين استطاعوا الافلات من القبضة الاستعمارية
كديدوش مراد وابن مهيدي وبوضياف... وغيرهم وبعد تحريه الوضع داخل السجن
اكتشف ان هناك زنزانة مهجورة قريبة من زنزانته التي كان يشاركه فيها
مجاهدون آخرون وهم عمار بن عودة وعبد الباقي بكوش وسليمان بركات.

فوضعوا جميهعم خطة الفرار المتمثلة في الوصول الى الزنزانة المهجورة ثم خرق سقفها ثم الهروب عبر السطح.
ولفتح باب الزنزانة المهجورة جمع زيغود يوسف بعض المواد البسيطة ومنها
قاميلة gammelle من الالمنيوم وقضيب من الحديد يستعمل لإشعال النار في
الموقد وقطعة خشب، فشرع الصانع زيغود ذو اليد السحرية في صناعة المفتاح
الملائم لباب الزنزانة المهجورة، فنجح في صناعة المفتاح ففرحوا جميعا، وبدأ
الأربعة في عملية خرق سقفها دون أن يلاحظ حراس السجن ذلك، وبعد 20 يوما
نجحوا في فتح ثغرة في سقف الزنزانة المهجورة.

وفي ليلة الأحد 21 ابريل 1951 استطاع المجاهدون الأربعة الخروج عبر
الزنزانة المهجورة عبر السطوح، فمروا عبر قصر العدالة اللصيق بالسجن
وأحرقوا ملفات السجناء لمتابعين الذين كانوا ينتظرون المحاكمة ثم نزلوا الى
الشارع ليلا، وألتحقوا جميعهم بعد أيام بجبال الاوراس والاتصال بابن
بولعيد الذي تكفل بهم ، وبقوا هناك حوالي سنة الى جانب الكثير من أعضاء
المنظمة الخاصة الفارين الذين تكفل بهم مجاهدوا الاوراس بقيادة ابن بولعيد.

دوره في مؤتمر الصومام
بعد
هجمات 20 أوت 1955 أرسل عبان رمضان والعربي ابن مهيدي المجاهد سعد دحلب
الى كل من منطقتي الأوراس والشمال القسنطيني للإطلاع على الاوضاع منهاك،
فالتقى سعد دحلب بالبطل زيغود يوسف في فيفري 1956 ليقدم له صورة عن الوضع
في منطقة الشمال القسنطيني، وأرسل زيغود معه رسالة الى عبان رمضان وابن
مهيدي وركريم بلقاسم وأوعمران يقترح فيها عقد مؤتمر وطني لتقييم وضع الثورة
وهيكلتها وتنظيمها تنظيما فعالا وانشاء قيادة وطنية عليا لها، وقال لهم
زيغود يوسف أنه مستعد لعقد المؤتمر في منطقة الشمال القسنطيني.

استحسن المجاهدون الاربعة فكرة زيغود يوسف، خاصة وأن
لجنة تحضير الثورة كانت قد اتفقت منذ سنة على الالتقاء بعد ثلاثة أشهر من
اندلاع الثورة الا أن اللقاء لم يتم بسبب القمع الاستعماري الكبير واستشهاد
ديدوش مراد وأسر كل من مصطفى بن بولعيد ورابح بطاط.

وبعد اقتراح زيغود يوسف فكرة مؤتمر وطني لقادة
الثورة تكفل عبان رمضان والعربي بن مهيدي بتحضير مختلف نصوص ومواثيق هذا
المؤتمر في العاصمة، وتكفل كريم بلقاسم باختيار المكان الأنسب لعقد
المؤتمر، فوقع اختياره على وادي الصومام وكلف الشهيد عميروش بضمان الأمن
للقادة الحاضرين، فكان بذلك مؤتمر الصومام في 20 أوت 1956.

وقبل 20 أوت 1956 التحق ممثلو مختلف المناطق بوادي
الصومام باستثناء منطقة الاوراس بسبب مشاكل عويصة في قيادتها بعد استشهاد
مصطفى بن بولعيد، ومن الاوائل الذين التحقوا زيغود يوسف الذي جاء على رأس
وفد يتكون من لخضر بن طوبال وعمار بن عودة وعلي كافي وابراهيم مزهودي وحسين
رويبح.

واقترح المؤتمرون على زيغود يوسف أن يكون عضوا في
لجنة التنسيق والتنفيذ التي هي السلطة العليا للثورة إلا أنه رفض ذلك وفضل
البقاء على رأس منطقة الشمال القسنطيني التي أصبحت تسمى بالولاية الثانية
حسب الهيكلة الجديدة للثورة التي انبثقت عن مؤتمر الصومام وقد أخذت قيادة
الثورة بالتنظيم العسكري الذي أقامه زيغود يوسف في الشمال القسنطيني كنموذج
للتنظيم العسكري لكل الولايات الست التي قسمت على اساسها البلاد.

وفي 20 يوما قضاها زيغود يوسف في مؤتمر الصومام عاد مع الوفد المرافق له الى الشمال القسنطيني، فوصلها في منتصف سبتمبر 1956.
استشهاده:
كلف
مؤتمر الصومام بعض القادة بحل بعض المشاكل التي طرأت في بعض المناطق فكلف
الشهيد عميروش بحل المشاكل العويصة التي طرأت في الاوراس بعد استشهاد مصطفى
بن بولعيد، أما زيغود يوسف فكلف بحل مشاكل القادة الشرقية بسوق اهراس.

وقبل أن ينتقل زيغود يوسف الى سوق أهراس فضل الذهاب
الى بيته لزيارة أسرته، فبقي ليلتين معها، وفي يوم 23 سبتمبر 1956 خرج من
البيت خفية الى المجاهدين لتوديعهم، وبعد ذلك رافقه اربعة مجاهدين الى
المهمة التي كلفته الثورة بها، ونصب له الجيش الاستعماري كمينا في الطريق،
فوقع شهيدا مع مرافقيه بعد معركة وشاء الله أن يستشهد البطل زيغود يوسف في
وادي بوكركر وهو المكان نفسه الذي استشهد فيه ديدوش مراد.

[/center]



     




اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bounouara.forumalgerie.net/
الجزائر اسمي
:. مشرف سابق .:
:. مشرف سابق .:


انثى
عدد المساهمات : 2385
العمر: 10
الإختصاص الجامعي: ...
تاريخ التسجيل: 25/10/2009
السٌّمعَة: 14
نقاط: 8977

مُساهمةموضوع: رد: الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله   الجمعة 30 يوليو 2010 - 19:36













شكرا لك اخي حسان
بارك الله فيك





كنت قد وضعت موضوع عن الشهيد البطل
زيغود يوسف
و لدلك ساقوم بدمج الموضوعين


شكرا لمجهوداتك





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
armyaa
:. مشرف سابق .:
:. مشرف سابق .:


انثى
عدد المساهمات : 875
العمر: 24
الإختصاص الجامعي: حقوق
مكان الإقامة: البليدة
تاريخ التسجيل: 25/04/2010
السٌّمعَة: 17
نقاط: 3328

مُساهمةموضوع: رد: الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله   الجمعة 30 يوليو 2010 - 21:26

مشكورين على الطرح المفيد الجزائر اسمي وحسان
الجزائر كان لها ابطال مازالو الى يومنا هذا محفورين في ذاكرة
كل جزائري محب لوطنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hassane1984
.:: المدير التنفيذي ::.
.:: المدير التنفيذي ::.


ذكر
عدد المساهمات : 6830
العمر: 30
الإختصاص الجامعي: مهندس معماري
مكان الإقامة: قسنطينة
تاريخ التسجيل: 02/01/2010
السٌّمعَة: 63
نقاط: 18477

مُساهمةموضوع: رد: الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله   الجمعة 30 يوليو 2010 - 22:23

نعم ارمياء


شكراااااااا لك على مرورك على موضوعي


الله يرحم جميع الشهداء



شكرا لك مرارا وتكرارااااااااا



سلام



     




اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bounouara.forumalgerie.net/
ken
طالب (ة) مميز(ة)
طالب (ة) مميز(ة)


ذكر
عدد المساهمات : 891
العمر: 22
الإختصاص الجامعي: في الانتظار مازال الباك
مكان الإقامة: الجنوب الجزائري
تاريخ التسجيل: 08/04/2010
السٌّمعَة: 5
نقاط: 3414

مُساهمةموضوع: رد: الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله   السبت 31 يوليو 2010 - 10:45

كل شهداء الجزائر لهم تاريخ عظيم
تاريخ لن ينساه الشعب الجزائري و جميع شعوب العالم

مدة زمنية كبيرة في القتال و الدفاع عن هذا الوطن الكريم

تحيا الجزائر
المجد

و الخلود

للشهداء الأبرار

شكرا أستاذ حسان و الجزائر اسمي على الموضوع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.dragon-ball-z.org/
 

الشهيد البطل ـ زيغود يوسف - رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» شعر الحروف الهجائيه في مد ح الرسول الله صلى الله عليه وسلم
» فضل لاإله إلا الله
» التعريف بالصحابي عمرو بن العاص رضي الله عنه
» نسب النبى الاعظم صلى الله عليه وسلم
» أسأل الله عز وجل أن ينفعني وإياكم بما نقرأ

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:. منتديات طلبة جامعة منتوري قسنطينة .:Ƹ̵̡ӝ̵̨̄ʒ:. ::  :: -